عربي English עברית Deutsch Italiano 中文 Español Français Русский Indonesia Português Nederlands हिन्दी 日本の
  
  

   


ولا يعرف من قبورهم اليوم إلا قبر أبي الفضل العباس عم رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأبي محمد الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنهم. وقد ورد أن الحسن بن علي حين أحس بالموت قال: ادفنوني إلى جانب أمي فاطمة فدفن.
وجاء من طريق آخر أن قبر فاطمة رضي الله عنها في بيتها الذي أدخله عمر بن عبد العزيز في المسجد. ونقل في (ذخائر العقبى في فضائل ذوي القربى) للشيخ محب الدين الطبري قال: أخبرني أخ لي في الله أن الشيخ أبا العباس المرسي رحمه الله كان إذا زار البقيع وقف أمام قبلة قبة العباس وسلم على فاطمة عليها
السلام، ويذكر أنه كشف له عن قبرها، والله أعلم.
------------------


تحقيق النصرة بتلخيص معالم دار الهجرة
أبو بكر بن الحسين بن عمر المراغي ص205
تحقيق: د. عبد الله العسيلان
ط1/1422هـ



                      المقال السابق                       المقال التالى




Bookmark and Share


أضف تعليق

أنت بحاجة للبرامج التالية: الحجم : 2.26 ميجا الحجم : 19.8 ميجا