عربي English עברית Deutsch Italiano 中文 Español Français Русский Indonesia Português Nederlands हिन्दी 日本の
  
  

   

 

خيام أهل الجنة وسررهم وأرائكهم وبشخاناتهم :
 
 
 
قال تعالى: (حُورٌ مّقْصُورَاتٌ فِي الْخِيَامِ) [الرحمن: 72]
 
( حديث أبي موسى رضي الله عنه الثابت في صحيح مسلم )أنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم قَالَ  : إِنَّ لِلْمُؤْمِنِ فِي الْجَنَّةِ لَخَيْمَةً مِنْ لُؤْلُؤَةٍ وَاحِدَةٍ مُجَوَّفَةٍ طُولُهَا سِتُّونَ مِيلًا لِلْمُؤْمِنِ فِيهَا أَهْلُونَ يَطُوفُ عَلَيْهِمْ الْمُؤْمِنُ فَلَا يَرَى بَعْضُهُمْ بَعْضًا
 
وهذه الخيم غير الغرف والقصور بل هي خيام في البساتين وعلى شواطئ الأنهار .
 
 
 
[*]روى ابن أبي الدنيا بسنده عن أبي سليمان قال : ينشأ خلق الحور العين إنشاءا ، فإذا تكامل خلقهن ضربت عليهم الملائكة الخيام .
 
وقال بعضهم لمَّا كنَّ أبكارا وعادة البِكْرِ أن تكون مقصورة في خِدْرِهَا حتى يأخذها بعلها أنشأ الله تعالى الحور وقصرهن في خدور الخيام حتى يجمع بينهن وبين أوليائه في الجنة .
 
 
 
[*]روى ابن أبي الدنيا بسنده عن عبد الله قال لكل مسلم خيرة ولكل خيرة خيمة ولكل خيمة أربعة أبواب يدخل عليها كل يوم من كل باب تحفة وهدية وكرامة لم تكن قبل ذلك لا مزجات ولا زفرات ولا بخرات ولا طماحات حور عين كأنهن بيض مكنون .
 
 
 
[*]أورد ابن القيم رحمه الله تعالى في كتابه حادي الأرواح عن عبد الله بن مسعود في قوله تعالى (حُورٌ مّقْصُورَاتٌ فِي الْخِيَامِ)  قال قال در مجوف .
 
 
 
[*]أورد ابن القيم رحمه الله تعالى في كتابه حادي الأرواح عن عن أبي الدرداء قال الخيمة لؤلؤة واحدة لها سبعون بابا كلها من درة . (حُورٌ مّقْصُورَاتٌ فِي الْخِيَامِ)
 
 
 
سُرُرِ أهلِ الجنة :
 
 وأما السرر فقال تعالى : (مُتّكِئِينَ عَلَىَ سُرُرٍ مّصْفُوفَةٍ وَزَوّجْنَاهُم بِحُورٍ عِينٍ) [الطور : 20]
 
وقال تعالى: (ثُلّةٌ مّنَ الأوّلِينَ * وَقَلِيلٌ مّنَ الاَخِرِينَ * عَلَىَ سُرُرٍ مّوْضُونَةٍ *مّتّكِئِينَ عَلَيْهَا مُتَقَابِلِينَ) [الواقعة 13: 16]
 
وقال تعالى: (فِيهَا سُرُرٌ مّرْفُوعَةٌ) [الغاشية: 13] فأخبر تعالى عن سررهم بأنها مصفوفة بعضها إلى جانب بعض ليس بعضها خلف بعض ولا بعيداً من بعض وأخبر أنها موضونة والوضن في اللغة النضيد والنسج المضاعف يقال وضمن فلان الحجر أو الآجر بعضه فوق بعض فهو موضون .
 
 
 
[*]قال ابن عباس رضي الله عنهما :مرمولة بالذهب
 
[*]وقال مجاهد :موصولة بالذهب .
 
[*]وعن عطاء عن ابن عباس قال : سرر من ذهب مكللة بالزبرجد والدر والياقوت والسرير مثل ما بين مكة وأيلة .
 
[*]وقال الكلبي : طول السرير في السماء مائة ذراع فإذا أراد الرجل أن يجلس عليه تواضع له حتى يجلس عليه فإذا حلس عليه ارتفع إلى مكانه .
 
 
 
أرائك أهل الجنة :
 
وأما الأرائك فهي جمع أريكة قال تعالى : (مّتّكِئِينَ فِيهَا عَلَىَ الأرَائِكِ لاَ يَرَوْنَ فِيهَا شَمْساً وَلاَ زَمْهَرِيراً) [الإنسان: 13]
 
[*]قال مجاهد عن ابن عباس :قال لا تكون أريكة حتى يكون السرير في الحجلة فإذا كان سريرا بغير حجلة لا يكون أريكة وإن كانت حجلة بغير سرير لم تكن أريكة ولا تكون أريكة إلا والسرير في الحجلة فإذا اجتمعا كانت أريكة .
 
وقال مجاهد : هي الأسرة في الحجال قال الليث الأريكة سرير حجلة فالحجلة والسرير أريكة وجمعها أرائك .
 
وقال أبو إسحاق الأرائك الفرش في الحجال .
 
 
[*]قال ابن القيم رحمه الله تعالى في كتابه حادي الأرواح :
 
قلت : ها هنا ثلاثة أشياء أحدها السرير و الثانية الحجلة وهي البشخانة التي تعلق فوقه و الثالث الفراش الذي على السرير ولا يسمى السرير أريكة حتى يجمع ذلك كله.
 
 



                      المقال السابق                       المقال التالى




Bookmark and Share


أضف تعليق

أنت بحاجة للبرامج التالية: الحجم : 2.26 ميجا الحجم : 19.8 ميجا