عربي English עברית Deutsch Italiano 中文 Español Français Русский Indonesia Português Nederlands हिन्दी 日本の
  
  

   




الآيات
وَمَنْ يَرْغَبُ عَنْ مِلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَنْ سَفِهَ نَفْسَهُ ۚ وَلَقَدِ اصْطَفَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا ۖ وَإِنَّهُ فِي الْآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ (130)
إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ ۖ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ (131)
وَوَصَّىٰ بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ يَا بَنِيَّ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَىٰ لَكُمُ الدِّينَ فَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ (132)


كيف نقرأها :

http://media.rasoulallah.net/quran/mshary/002130.mp3 

http://media.rasoulallah.net/quran/mshary/002131.mp3 

http://media.rasoulallah.net/quran/mshary/002132.mp3 


شرح الكلمات :

{ ومن يرغب عن ملة ابراهيم } : الرغبة عن الشيء عدم حبه وترك طلبه وملة إبراهيم هي عبادة الله وحده بما شرع لعباده .

{ إلا من سفه نفسه } : لا يرغب عن ملة إبراهيم التي هي دين الإِسلام إلا عبد جهل قدر نفسه فأذلها وأهانها بترك سبيل عزها وكمالها وإسعادها وهي الإِسلام .

{ اصطفيناه } : اخترناه لرسالتنا والبلاغ عنا ، ومن ثم رفعنا شأنه وأعلينا مقامه .

{ أسلم } : انقد لأمرنا ونهينا فاعبُدْنا وحدنا ولا تلتفتْ إلى غيرنا .

{ اصطفى لكم الدين } : اختار لكم الدين الإِسلامي ورضيه لكم فلا تموتنّ إلا وأنتم مسلمون .


التفسير :

لما ذكر تعالى في الآيات السابقة مواقف إبراهيم السليمة الصحيحة عقيدة وإخلاصاً وعملاً صالحاً وصدقاً ووفاءً فوضح بذلك ما كان عليه إبراهيم من الدين الصحيح قال تعالى : { ومن يرغب عن ملة إبراهيم } تلك الملة الحنيفة الواضحة السهلة . اللهم لا أحد يرغب عنها إلا عبد جهل قدر نفسه ، ولم يعرف لها حقها في الطهارة والصفاء والإِكمال والإِسعاد وضمن هذا الخبر ذكر تعالى إنعامه على إبراهيم وما تفضل به عليه من الإِصطفاء في الدنيتا والإِسعاد في الآخرة في جملة الصالحين .
وفي الآية الثانية ( 131 ) يذكر تعالى أن ذاك إلا اصطفاء تم لإِبراهيم عند استجابته لأمر ربه بالإِسلام حيث أسلم ولم يتردد .
وفي الآية الثالثة ( 132 ) يذكر تعالى إقامة الحجة على المشركين وأهل الكتاب معاً إذ ملة الإِسلام القائمة على التوحيد وصى بها إبراهيم بنيه ، كما وصى بها يعقوب بنيه وقال لهم : لا تموتن إلا على الإِسلام فأين الوثنية العربي واليهودية والنصرانية من ملة إبراهيم ، ألا فليثب العقلاء إلى رشدهم .


من هداية الآيات :

1- لا يرغب عن الإِسلام بتركه أو طلب غيره من الأديان إلا سفيه لا يعرف قدر نفسه .

2- الإِسلام دين البشرية جمعاء ، وما عداه فهي أديان مبتدعة باطلة .



أحكام التجويد : 

وَمَنْ يَرْغَبُ عَنْ مِلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَنْ سَفِهَ نَفْسَهُ ۚ وَلَقَدِ اصْطَفَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا ۖ وَإِنَّهُ فِي الْآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ (130)

وَمَنْ يَرْغَبُ : إدغام ناقص بغنة ( النون في الياء )

عَنْ مِلَّةِ : إدغام ناقص بغنة ( النون في الميم)

إِبْرَاهِيمَ : قلقلة الباء ( المرتبة الصغرى )

مَنْ سَفِهَ : إخفاء النون عند السين

وَإِنَّهُ فِي : مد صلة صغرى

الصَّالِحِينَ : مد عارض للسكون في نهاية الكلمة 2 أو 4 أو 6 حركات

إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ ۖ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ (131)

رَبُّهُ أَسْلِمْ : مد صله كبرى و حكمه جواز المد 4 أو 5 حركات

الْعَالَمِينَ : مد عارض للسكون في نهاية الكلمة 2 أو 4 أو 6 حركات


وَوَصَّىٰ بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ يَا بَنِيَّ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَىٰ لَكُمُ الدِّينَ فَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ (132)

وَأَنْتُمْ : إخفاء النون عند التاء

وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ : إدغام مثلين صغير ( الميم الساكنة في الميم المتحركة)

مُسْلِمُونَ : مد عارض للسكون في نهاية الكلمة 2 أو 4 أو 6 حركات




                      المقال السابق                       المقال التالى




Bookmark and Share


أضف تعليق

أنت بحاجة للبرامج التالية: الحجم : 2.26 ميجا الحجم : 19.8 ميجا