عربي English עברית Deutsch Italiano 中文 Español Français Русский Indonesia Português Nederlands हिन्दी 日本の
  
  

   

 
ذكر سرية خالد بن الوليد إلى بني جذيمة


قال ابن سعد ولما رجع خالد بن الوليد من هدم العزى ورسول الله مقيم بمكة بعثه إلى بني جذيمة داعيا إلى الإسلام ولم يبعثه مقاتلا فخرج في ثلاثمائة وخمسين رجلا من المهاجرين والأنصار وبني سليم فانتهى إليهم فقال ما أنتم قالوا مسلمون قد صلينا وصدقنا بمحمد وبنينا المساجد في ساحتنا وأذنا فيها قال فما بال السلاح عليكم قالوا إن بيننا وبين قوم من العرب عداوة فخفنا أن تكونوا هم وقد قيل إنهم قالوا صبأنا ولم يحسنوا أن يقولوا أسلمنا قال فضعوا السلاح فوضعوه فقال لهم استأسروا فاستأسر القوم فأمر بعضهم فكتف بعضا وفرقهم في أصحابه فلما كان في السحر نادى خالد بن الوليد من كان معه أسير فليضرب عنقه فأما بنو سليم فقتلوا من كان في أيديهم وأما المهاجرون والأنصار فأرسلوا أسراهم فبلغ النبي ما صنع خالد فقال اللهم إني أبرا إليك مما صنع خالد وبعث عليا يودي لهم قتلاهم وما ذهب منهم


وكان بين خالد وعبد الرحمن بن عوف كلام وشر في ذلك فبلغ النبي فقال مهلا يا خالد دع عنك أصحابي فوالله لو كان لك أحد ذهبا ثم أنفقته في سبيل الله ما أدركت غدوة رجل من أصحابي ولا روحته


فصل

 

وكان حسان بن ثابت رضي الله عنه قد قال في عمرة الحديبية


( عفت ذات الأصابع فالجواء % إلى عذراء منزلها خلاء )
( ديار من بني الحسحاس قفر % تعفيها الروامس والسماء )
( وكانت لا يزال بها أنيس % خلال مروجها نعم وشاء )
( فدع هذا ولكن من لطيف % يؤرقني إذا ذهب العشاء )
( لشعثاء التي قد تيمته % فليس لقلبه منها شفاء )


( كأن خبيئة من بيت رأس % يكون مزاجها عسل وماء )
( إذا ما الأشربات ذكرن يوما % فهن لطيب الراح الفداء )
( نوليها الملامة إن ألمنا % إذا ما كان مغث أو لحاء )
( ونشربها فتتركنا ملوكا % وأسدا ما ينهنهنا اللقاء )
( عدمنا خيلنا إن لم تروها % تثير النقع موعدها كداء )
( ينازعن الأعنة مصعدات % على أكتافها الأسل الظماء )
( تظل جيادنا متمطرات % تلطمهن بالخمر النساء )
( فإما تعرضوا عنا اعتمرنا % وكان الفتح وانكشف الغطاء )
( وإلا فاصبروا لجلاد يوم % يعز الله فيه من يشاء )


( وجبريل رسول الله فينا % وروح القدس ليس له كفاء )
( وقال الله قد أرسلت عبدا % يقول الحق إن نفع البلاء )
( شهدت به فقوموا صدقوه % فقلتم لا نقوم ولا نشاء )
( وقال الله قد سيرت جندا % هم الأنصار عرضتها اللقاء )
( لنا في كل يوم من معد % سباب أو قتال أو هجاء )
( فنحكم بالقوافي من هجانا % ونضرب حين تختلط الدماء )
( ألا أبلغ أبا سفيان عني % مغلغلة فقد برح الخفاء )
( بأن سيوفنا تركتك عبدا % وعبد الدار سادتها الإماء )
( هجوت محمدا فأجبت عنه % وعند الله في ذاك الجزاء )
( أتهجوه ولست له بكفء % فشركما لخيركما الفداء )
( فجوت مباركا برا حنيفا % أمين الله شيمته الوفاء )
( أمن يهجو رسول الله منكم % ويمدحه وينصره سواء )
( فإن أبي ووالده وعرضي % لعرض محمد منكم وقاء )
( لساني صارم لا عيب فيه % وبحري لا تكدره الدلاء )

 




                      المقال السابق                       المقال التالى




Bookmark and Share


أضف تعليق

أنت بحاجة للبرامج التالية: الحجم : 2.26 ميجا الحجم : 19.8 ميجا