عربي English עברית Deutsch Italiano 中文 Español Français Русский Indonesia Português Nederlands हिन्दी 日本の
  
  

   

20ـ ماذا فعل الرسول صلى الله عليه وسلم عندما خرج من مكة؟

نظر إليها وقال: (والله إنك لخير أرض الله، وأحب أرض الله إلى الله، ولولا أني أخرجت منك ما خرجت). رواه الترمذي   

21ـ متى أنزلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم قوله تعالى: ﴿وقل ربِّ أدخلني مدخل صدق وأخرجني مخرج صدق﴾؟

عندما أمره الله بالهجرة.

عن ابن عباس ـ رضي الله عنهما ـ قال: (كان النبي صلى الله عليه وسلم بمكة ثم أمر بالهجرة، فأنزل الله: {وقل ربِّ أدخلني مدخل صدق وأخرجني مخرج صدق واجعل لي من لدنك سلطانًا نصيرًا}. رواه الترمذي.

قال قتادة: ({وقل ربّ أدخلني مدخل صدق} يعني المدينة، {وأخرني مخرج صدق} يعني مكة).

قال ابن كثير: (... وهذا القول هو أشهر الأقوال وهو اختيار ابن جرير).

22ـ ماذا كان يصنع أبو بكر وهما في طريقهما إلى الغار؟

يمشي ساعة بين يدي الرسول صلى الله عليه وسلم وساعة خلفه.

23ـ ماذا قال للرسول صلى الله عليه وسلم عند ما سأله عن السبب؟

قال: (أذكر الطلب فأمشي خلفك، ثم أذكر الرصد فأمشي بين يديك).

24ـ ماذا قال أبو بكر للرسول صلى الله عليه وسلم لما رأى المشركين فوق الغار؟

قال: (لو أن أحدهم نظر تحت قدميه لأبصرنا).

25ـ ماذا قال له النبي صلى الله عليه وسلم؟

قال له: (يا أبا بكر، ما ظنك باثنين الله ثالثهما).

26ـ اذكر بعض فوائد الحديث السابق؟

§          كمال توكل النبي صلى الله عليه وسلم على ربه.

§          وجوب الثقة بالله عز وجل والاطمئنان إلى رعايته.

§          منقبة عظيمة لأبي بكر.

§          عناية الله تعالى بأنبيائه وأوليائه ورعايته لهم بالنصرة، كما قال تعالى: {إنا لننصر رسلنا والذين آمنوا في الحياة الدنيا ويوم يقوم الأشهاد}.

وقد نصر الله نبيه في ثلاث مواقع:

                     حين الإخراج. قال تعالى: {إذ أخرجك الذين كفروا}.

                     عند المكث في الغار. قال تعالى: {إذ هما في الغار}.

                     حينما وقف المشركون على فم الغار. قال تعالى: {إذ يقول لصاحبه لا تحزن إن الله معنا}.

§          هذا الحديث يدل على بطلان قصة العنكبوت، وأنها نسجت على باب الغار.

قال الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله: (وفيه دليل على أن قصة العنكبوت غير صحيحة فما يوجد في بعض التواريخ أن العنكبوت نسجت على باب الغار، وأنه نبت فيه شجرة، وأنه كان على بابه حمامة، وأن المشركين لما جاءوا إلى الغار قالوا: هذا ليس فيه أحد... كل هذا لا صحة له؛ لأن الذي منع المشركين من رؤية النبي صلى الله عليه وسلم وصاحبه أبي بكر ليست أمورًا حسية تكون لهما ولغيرهما، بل هي أمور معنوية، وآية من آيات الله عز وجل حجب الله أبصار المشركين عن رؤية الرسول صلى الله عليه وسلم وصاحبه أبي بكر “.

27ـ ماذا فعل أبو بكر عندما وصلا إلى الغار؟

قال للرسول صلى الله عليه وسلم: (مكانك حتى أستبرئ لك الغار) فدخل فاستبرأه.

28ـ كم مكثا في الغار؟

ثلاثة أيام، وبعدها جاءهما الدليل وخرجا.

29ـ من الفارس الذي لحقهم؟

سراقة بن مالك. صحيح البخاري (3906).

30ـ ماذا قال أبو بكر للرسول عندما رأى سراقة؟

قال: (يا رسول الله، هذا الطلب قد لحقنا يا رسول الله؟ فقال: لا تحزن إن الله معنا). صحيح البخاري (3652).

31ـ ماذا حدث للفرس عندما اقترب منهم؟

دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم عليه، فساخت يدا فرسه في الأرض. صحيح البخاري (3906)

32ـ ماذا قال سراقة عندما ساخت يدا فرسه؟

قال: قد علمت أن الذي أصـابني بدعائكما، فادعـوا الله لي، ولكما عليَّ أن أردَّ الناس عنكما، فدعا له رسول الله صلى الله عليه وسلم فأطلقه.

(فكان أول النهار جاهدًا على نبي الله، وكان آخر النهار حارسًا لهما).

33ـ من هي المرأة التي مرّ النبي صلى الله عليه وسلم بخيمتها في طريقه إلى المدينة؟

أم معبد.

(فسألوها إن كان عندها طعام، فاعتذرت بالجدب، فنظر رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى شاة فقال: ما هذه؟ فقالت: هذه شاة خلفها الجهد، فقال: هل فيها لبن؟ قالت: هي أجهد من ذلك. فقال: أتأذنين أن أحلبها؟ فقالت: إن رأيت بها حلبًا فاحلبها. فمسح رسول الله صلى الله عليه وسلم بيده ضرعها، وسمى الله ودعا، فدرت، فدعا بإناء لها، فحلب فيه فسقاها حتى رويت، وسقى أصحابه حتى رووا، ثم شرب وحلب فيه ثانيًا حتى ملأ الإناء وتركه لها ثم ارتحلوا).  

34ـ ماذا فعلت عندما قدم زوجها؟

أخبرته بالذي حدث من محمد صلى الله عليه وسلم فقال: والله إني لأراه صاحب قريش الذي تطلبه.

35ـ ماذا كان يقول أبو بكر إذا سأله أحد عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم؟

يقول: (هذا الرجل يهديني السبيل، قال: فيحسب الحاسب أنه يعني الطريق، وإنما يعني سبيل الخير).
رواه البخاري (3911)

36ـ اذكر بعض الفوائد المستنبطة من هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم؟

§          مشروعية الهجرة من بلد الكفر إلى بلد الإسلام.

وتكون واجبة: لمن يقدر عليها ولا يمكنه إظهار دينه.

قال تعالى: {إن الذين تتوفاهم الملائكة ظالمي أنفسهم قالوا فيم كنتم قالوا كنا مستضعفين في الأرض قالوا ألم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا فيها فأولئك مأواهم جهنم وساءت مصيرًا} وهذا وعيد شديد.

وتستحب: لمن يقدر عليها لكنه متمكن من إظهار دينه.

والهجرة فريضة على هذه الأمة من بلد الشرك إلى بلد الإسلام، وهي باقية إلى أن تقوم الساعة.

قال صلى الله عليه وسلم: (لا تنقطع الهجرة حتى تنقطع التوبة، ولا تنقطع التوبة حتى تطلع الشمس من مغربها). رواه أبو داود

وقال صلى الله عليه وسلم: (الهجرة باقية ما قوتلوا العرب).

§          أن يكون اتكالنا على الله تعالى دون اعتمادنا على الأسباب.

§          الجنود التي يخذل بها الباطل، وينصر بها الحق، ليست مقصورة على نوع معين من السلاح، ولا صورة خاصة من الخوارق. قال تعالى: {وما يعلم جنود ربك إلا هو} ومن نصر الله لنبه أن تعي عنه عيون أعدائه وهو قريب منهم.

§          أن الجندي الصادق المخلص يفدي قائدته بحياته، ففي سـلامة القائد سـلامة للدعوة، وفي هلاكه خذلانها ووهنها. فما فعله علي ليلة الهجرة من نومه في فراش الرسول صلى الله عليه وسلم تضحية بحياته في سبيل الإبقاء على حياة الرسول صلى الله عليه وسلم.

§          فضل الصديق رضي الله عنه، وقد جاءت الأحاديث في فضله:

قال صلى الله عليه وسلم: (لو كنت متخذًا خليلاً لاتخذت أبا بكر خليلاً). رواه مسلم

§          علينا أن نبذل الجهد وكل الطاقات في التخطيط البشري.

§          إثبات معية الله الخاصة التي مقتضاها النصر والتأييد.

§          أن الدور الذي قام به الشباب في تنفيذ خطة الرسول صلى الله عليه وسلم للهجرة، مثل دور علي وأبناء أبي بكر، يعد دورًا نموذجيًا رائدًا لشباب الإسلام.

37ـ ماذا كان يفعل أهل المدينة حين بلغهم مخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم من مكة مهاجرًا إلى المدينة؟

كانوا يخرجون كل يوم إلى الحرة ينتظرونه أول النهار، فإذا اشتد الحر رجعوا إلى منازلهم. صحيح البخاري (3906).

38ـ من الذي أخبرهم بقدومه صلى الله عليه وسلم؟

صعد رجل من اليهود على أطم من آطام المدينة لبعض شأنه، فبصر برسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه، فنادى بأعلى صوته: يا معشر العرب، هذا جدكم الذي تنتظرون، فثار المسلمون إلى السلاح فتلقوا رسول الله صلى الله عليه وسلم. صحيح البخاري (3906).

39ـ في أي يوم دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة؟

يوم الاثنين من شهر ربيع الأول. 

قال الحافظ: (هذا هو المعتمد).

40ـ أين نزل رسول الله صلى الله عليه وسلم أول ما وصل المدينة؟

نزل في قباء في أول المدينة على بني عمرو بن عوف.  صحيح البخاري (3906).

عن أنس قال: (لما قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة نزل في علو المدينة في حي يقال له بنو عمرو بن عوف). صحيح البخاري (2144) ومسلم (524).

41ـ ماذا يستفاد من نزول النبي صلى الله عليه وسلم في علو المدينة؟

قال الحافظ ابن حجر: (وأخذ من نزول النبي صلى الله عليه وسلم التفاؤل له ولدينه بالعلو).

42ـ كم أقام عند بني عمرو بن عوف؟

أربع عشرة ليلة. عن أنس قال: (... فأقام فيهم أربع عشرة ليلة...). صحيح مسلم (3906).

43ـ ماذا فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم في هذه الفترة؟

أسس مسجد قباء، وهو أول مسجد أسس بعد النبوة. 

44ـ عند من نزل رسول الله صلى الله عليه وسلم؟

عند كلثوم بن الهدم.




                      المقال السابق                       المقال التالى




Bookmark and Share


أضف تعليق

أنت بحاجة للبرامج التالية: الحجم : 2.26 ميجا الحجم : 19.8 ميجا