عربي English עברית Deutsch Italiano 中文 Español Français Русский Indonesia Português Nederlands हिन्दी 日本の
  
  

   

حجة الوداع

435ـ متى كانت حجة الوداع؟

في العام العاشر من الهجرة.

وهذه أول حجة يحجها النبي صلى الله عليه وسلم بعد النبوة.

436ـ لماذا سميت حجة الوداع؟

لأنه صلى الله عليه وسلم ودع الناس فيها ولم يحج بعدها.

وتسمى حجة البلاغ؛ لأنه صلى الله عليه وسلم بلغ الناس شرع الله قولاً وعملاً.

437ـ متى خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم من المدينة؟

خرج لخمس بقين من ذي الحجة.

وقد خطب النبي صلى الله عليه وسلم ووصى بوصايا كثيرة من أشهرها تلك الخطبة التي خطبها في وسط أيام التشريق، وفيها: (إن دماءكم وأموالكم حرام عليكم كحرمة يومكم هذا في شهركم هذا في بلدكم هذا، ألا إن كل شيء من أمر الجاهلية تحت قدمي هاتين موضوع، ودماء الجاهلية موضوعة، واتقوا الله في النساء فإنكم أخذتموهن بأمانة الله واستحللتم فروجهن بكلمة الله...).

ومما قال في الخطبة في تلك الحجة: (ويلكم لا ترجعوا بعدي كفارًا يضرب بعضكم رقاب بعض).

 

في الرفيق الأعلى

438ـ متى بدأ مرض النبي صلى الله عليه وسلم؟

بعد عودته من حجة الوداع بحوالي ثلاثة أشهر ألم به المرض.

439ـ في بيت مَنْ مِنْ زوجاته بدأ به المرض؟

في بيت ميمونة.

قال الحافظ: (إنه المعتمد).

عن عائشة ـ رضي الله عنها ـ قالت: (أول ما اشتكى رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيت ميمونة...).   صحيح البخاري (4442)

440ـ ماذا طلب رسول الله صلى الله عليه وسلم من أزواجه؟

طلب أن يمرّض في بيت عائشة.

عن عائشة ـ رضي الله عنها ـ قالت: (لما ثقل رسول الله صلى الله عليه وسلم واشتد وجعه، استأذن أزواجه في أن يمرض في بيتي فأذنّ له...). صحيح البخاري (198) ومسلم (92)

441ـ ما هو أول مرضه؟

أول مرضه كان في الصداع.

قال ابن رجب: (فقد تبين أن أول مرضه كان صداع الرأس، والظاهر أنه كان مع حمى، فإن الحمى اشتدت في مرضه، فكان يجلس في مخضب وتصب عليه الماء). لطائف المعارف (109)

وعن عائشة ـ رضي الله عنها ـ قالت: (رجع إلي النبي صلى الله عليه وسلم ذات يوم من جنازة من البقيع فوجدني وأنا أجد صداعًا وأنا أقول: وارأساه، قال: بل أنا يا عائشة وارأساه). مسند أحمد (6/228)

(البقيع) موضع بظاهر المدينة فيه قبور أهلها.

(الصداع) هو وجع الرأس.

442ـ اذكر بعض إشارات النبي صلى الله عليه وسلم إلى اقتراب أجله؟

قال صلى الله عليه وسلم: (لتأخذوا عني مناسككم، فإني لا أدري لعلي لا أحج بعد عامي هذا). صحيح مسلم (297)

قال النووي: (فيه إشارة إلى توديعهم وإعلامهم بقرب وفاته). شرح النووي (9/45)

وعن معاذ: (أن النبي صلى الله عليه وسلم لما بعثه إلى اليمن خرج راكبًا والنبي صلى الله عليه وسلم يمشي تحت راحلته، فقال: يا معاذ، إنك عسى ألا تلقاني بعد عامي هذا، فتمر بقبري ومسجدي، فبكى معاذ لفراقه صلى الله عليه وسلم فقال: لا تبك يا معاذ، فإن البكاء من الشيطان). مسند أحمد (5/235)

وقال تعالى: {إذا جاء نصر الله والفتح}.

قال عمر وابن عباس: (هو أجل رسول الله صلى الله عليه وسلم نعي إليه).  صحيح البخاري (3624)

443ـ من الذي طُلِبَ من النبي صلى الله عليه وسلم أن يستغفر لهم؟

أهل البقيع.

عن أبي مويهبة مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (بعثني رسول الله صلى الله عليه وسلم من جوف الليل فقال: يا أبا مويهبة، إني قد أمرت أن أستغفر لأهل البقيع فانطلق معي، فانطلقت معه، فلما وقف بين أظهرهم قال: السلام عليكم يا أهل المقابر، ليهنئ لكم ما أصبحتم فيه مما أصبح الناس فيه، أقبلت الفتن كقطع الليل المظلم، يتبع آخرها أولها، الآخرة شر من الأولى). مسند أحمد (3/488)

444ـ ماذا طلب النبي صلى الله عليه وسلم لما اشتد وجعه؟

طلب أن يراق عليه ماء. عن عائشة ـ رضي الله عنها ـ قالت: (... ولما دخل بيتي واشتد وجعه قال: أهريقوا عليّ من سبع قرب لم تحلل أوكيتهن، لعلي أعهد إلى الناس). صحيح البخاري (198)، ومسلم (312، 313)

(أهريقوا) أي صبوا.

(أوكيتهن) جمع وكاء، وهو ما يشد به رأس القربة.

445ـ ما الحكمة من عدد القرب التي حدد النبي صلى الله عليه وسلم وهي سبع؟

قال الحافظ: (أن الأمر بالغسل منه سبعًا إنما هو لدفع السمية التي في ريقه، وقد ثبت في حديث: من تصبح بسبع تمرات من عجوة لم يضره ذلك اليوم سم ولا سحر). فتح الباري (1/362)

446ـ اذكر الأدلة على شدة وجع النبي صلى الله عليه وسلم؟

عن عائشة ـ رضي الله عنها ـ قالت: (ما رأيت رجلاً أشد عليه الوجع من رسول الله صلى الله عليه وسلم). صحيح البخاري (5646) وصحيح مسلم (2570)

وعن ابن مسعود رضي الله عنه قال: (دخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يوعك فمسسته بيدي فقلت: يا رسول الله، إنك لتوعك وعكًا شديدًا، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أجل، إني أوعك كما يوعك رجلان منكم). صحيح البخاري (5647) ومسلم (571)

447ـ ما فائدة تشديد الموت على الأنبياء؟

لتشديد الموت على الأنبياء فائدتان:

أحدهما: تكميل فضائلهم ومضاعفة أجورهم ورفع درجاتهم.

الثانية: أن يعرف الخلق مقدار ألم الموت، فإذا كان الأنبياء الصادقون عاينوا ألم الموت وشدته وكربته مع كرامتهم على الله، قطع الخلق بشدة الموت الذي يقاسيه الميت.

448ـ من الذي أمره النبي صلى الله عليه وسلم أن يصلي بالناس في مرضه؟

أبو بكر الصديق.

عن عائشة ـ رضي الله عنها ـ قالت: (ثقل النبي فقال: أصلى الناس؟ قلنا: لا، هم ينتظرونك. قال: ضعوا لي ماء في المخضب، قالت: ففعلنا، فاغتسل فذهب لينوء فأغمي عليه، ثم أفاق فقال: أصلى الناس؟ قلنا: لا، هم ينتظرونك يا رسول الله، فقال: ضعوا لي ماء في المخضب، فقعد فاغتسل، ثم ذهب لينوء فأغمي عليه... فأرسل النبي صلى الله عليه وسلم إلى أبي بكر بأن يصلي بالناس...). صحيح البخاري (687) ومسلم (418)

(المخضب) بكسر الميم، هي الإجانة التي تغسل فيها الثياب.

(لينوء) أي لينهض بجهد.

449ـ لماذا جاز الإغماء على الأنبياء دون الجنون؟

قال النووي: (جاز عليهم لأنه مرض من الأمراض، بخلاف الجنون فلم يجز عليهم لأنه نقص). شرح النووي.

450ـ كم استمرت مدة مرض النبي صلى الله عليه وسلم؟

ثلاثة عشر يومًا، وهذا قول الأكثر.

451ـ هل مات النبي صلى الله عليه وسلم شهيدًا؟

نعم، فقد جمع الله له بين النبوة والشهادة.

قالت عائشة: (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في مرضه الذي مات فيه: يا عائشة، ما أزال أجد ألم الطعام الذي أكلت بخيبر، وهذا أوان وجدت انقطاع أبهري من ذلك السم). صحيح البخاري.

(ما أزال أجد ألم الطعام) أي أحس الألم في جوفي بسبب الطعام.

الحديث يشير إلى قصة الشاة المسمومة التي وضعتها المرأة اليهودية لرسول الله صلى الله عليه وسلم.

قال ابن مسعود: (لأن أحلف تسعًا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قتل قتلاً أحبّ إلي من أحلف واحدة أنه لم يقتل، وذلك أن الله اتخذه نبيًا واتخذه شهيدًا). مسند أحمد (1/381)

452ـ ماذا قال صلى الله عليه وسلم لما حضرته الوفاة؟

عن عائشة قالت: (دخل عبد الرحمن بن أبي بكر على النبي صلى الله عليه وسلم وأنا مسندته إلى صدري، ومع عبد الرحمن سواك رطب يستن به، فأمده رسول الله بصره فأخذت السواك فقضمته ونفضته وطيبته ثم دفعته إلى النبي صلى الله عليه وسلم فاستن به، فما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم استن اسـتنانًا قط أحسن منه، فما عدا أن أفرغ رسول الله صلى الله عليه وسلم رفع يده أو إصبعه ثم قال: في الرفيق الأعلى ثلاثًا، ثم شخص، وكانت تقول: مات بين حاقنتي وذاقنتي). صحيح البخاري (890)

وعنها قالت: (كنت أسمع أنه لن يموت نبي حتى يخير بين الدنيا والأخرى، قالت: فسمعت النبي في مرضه الذي مات فيه وأخذته بحة يقول: {من يطع الله والرسول فأولئك مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقًا} فظننت خير حينئذ). صحيح البخاري (4435)

(فأمده) أي مدّ نظره إليه.

(في الرفيق الأعلى) قيل: الملائكة، وقيل: المذكورون في سورة النساء، ومعنى كونهم رفيقًا: تعاونهم على طاعة الله وارتفاق بعضهم ببعض.

453ـ متى توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم؟

قال ابن كثير: (ولا خلاف أنه عليه السلام توفي يوم الاثنين).

قال ابن حجر: (وكانت وفاته يوم الاثنين بلا خلاف من ربيع الأول، وكان يكون إجماعًا). فتح الباري (7/736).

وأكثر العلماء على أنه في اليوم الثاني عشر منه.

454ـ كم كان سن النبي صلى الله عليه وسلم عند ما توفي؟

توفي وهو ابن ثلاث وستين سنة.

عن أنس رضي الله عنه قال: (قبض النبي صلى الله عليه وسلم وهو ابن ثلاث وستين، وقبض أبو بكر وهو ابن ثلاث وستين، وقبض عمر وهو ابن ثلاث وستين). صحيح مسلم (2348)

قال ابن كثير: (وهذا القول هو الأشهر وعليه الأكثر). البداية والنهاية (5/227)

455ـ اذكر بعض وصايا النبي صلى الله عليه وسلم قبل موته؟

(الصلاة الصلاة وما ملكت أيمانكم).  سنن ابن ماجه (2697)

(لا يموتن أحدكم إلا وهو يحسن الظن بالله).  صحيح مسلم (2877)

(أخرجوا المشركين من جزيرة العرب). صحيح البخاري (3052) ومسلم (1637)

(لعنة الله على اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد، يحذر ما صنعوا). صحيح البخاري 435) ومسلم (531)

(اللهم بلغت ثلاث مرات، إنه لم يبق من مبشرات النبوة إلا الرؤيا يراها المؤمن الصالح أو ترى له، ألا وإني نهيت عن القراءة في الركوع والسجود، فأما الركوع فعظموا فيه الرب، وأما السجود فأكثروا فيه من الدعاء فقمين أن يستجاب لكم). صحيح مسلم (876)

456ـ من الذي قبل الرسول صلى الله عليه وسلم بعد موته؟

أبو بكر.

عن عائشة ـ رضي الله عنها ـ: (أن أبا بكر قبل النبي صلى الله عليه وسلم بعد موته).

صحيح البخاري (4455)

457ـ اذكر حال الصحابة بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم؟

قال ابن رجب: (ولما توفي صلى الله عليه وسلم اضطرب المسلمون، فمنهم من دهش فخولط، ومنهم من أقعد فلم يطق القيام، ومنهم من اعتقل لسانه فلم يطق الكلام، ومنهم من أنكر موته بالكلية).   لطائف المعارف.

قال أنس: (ما رأيت يومًا كان أقبح ولا أظلم من يوم مات فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم).

458ـ هل جرد رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما غسلوه أم لا؟

لا، لم يجردوه.

عن عائشة ـ رضي الله عنها ـ قالت: (لما أرادوا غسل النبي صلى الله عليه وسلم قالوا: أنجرده من ثيابه كما نجرد موتانا، أو نغسله وعليه ثيابه، فلما اختلفوا ألقى الله عليهم النوم حتى ما فيهم رجل إلا وذقنه في صدره، فكلمهم مكلم من ناحية البيت لا يدرون من هو؟ أن اغسلوا رسول الله وعليه ثيابه وغسلوه وعليه قميصه).  رواه أبو داود (3141)

قال الصنعاني: (وفي هذه القصة دلالة على أنه ليس كغيره من الموتى). سبل السلام (2/93)

459ـ متى غسل رسول الله صلى الله عليه وسلم؟

غسل يوم الثلاثاء، وذلك بعد وفاته بيوم؛ لأنهم انشغلوا ببيعة الصديق بقية يوم الاثنين وبعض يوم الثلاثاء.

460ـ من الذي تولى غسل النبي صلى الله عليه وسلم؟

علي بن أبي طالب، والفضل بن العباس، وقُثَم بن العباس، وأسامة بن زيد.

461ـ كيف كفن رسول الله صلى الله عليه وسلم؟

كفن في ثلاثة أثواب بيض سحولية.

عن عائشة ـ رضي الله عنها ـ قالت: (كفن في ثلاثة أثواب بيض سحولية). صحيح البخاري.

(سحولية) نسبة إلى سحول، وهي قرية باليمن.

462ـ كيف صلى الناس على الرسول صلى الله عليه وسلم؟

صلى الناس عليه أرسالاً أرسالاً، يدخلون من باب فيصلون عليه ثم يخرجون من الباب الآخر لا يؤمهم أحد.

قال ابن كثير: (وهذا الصنيع، وهو صلاتهم عليه فرادى لم يؤمهم أحد عليه أمر مجمع عليه لا خلاف فيه). البداية والنهاية (5/232)

463ـ أين دفن الرسول صلى الله عليه وسلم؟

في حجرة عائشة.

فقد اختلف المسلمون أين يدفن، فجاء أبو بكر وحسم الخلاف بما سمعه من رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (ما قبض الله نبيًا إلا في الموضع الذي يحب أن يدفن فيه) ودفنوه في موضع فراشه.  سنن الترمذي (1018)

قال ابن كثير: (قد علم بالتواتر أنه صلى الله عليه وسلم دفن في حجرة عائشة التي كانت تختص بها.... ثم دفن فيها أبو بكر ثم عمر).   البداية والنهاية (5/238)

464ـ اذكر بعض خصائص الأنبياء فيما يتعلق بالوفاة؟

ـ يقبرون حيث يموتون. للحديث السابق.

ـ التخيير عند الموت. وسبق الدليل على ذلك.

ـ أحياء في قبورهم. قال صلى الله عليه وسلم: (الأنبياء أحياء في قبورهم).

ـ لا تأكل الأرض أجسادهم. قال صلى الله عليه وسلم: (إن الله حرم على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء). سنن أبو داود (1047)

465ـ متى دفن النبي صلى الله عليه وسلم؟

ليلة الأربعاء.

عن عائشة ـ رضي الله عنها ـ قالت: (توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الاثنين، ودفن ليلة الأربعاء). مسند أحمد.

وعنها قالت: (ما علمنا بدفن رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى سمعنا صوت المساحي من جوف الليل من ليلة الأربعاء).

 

 

 

 

 

 

 




                      المقال السابق                       المقال التالى




Bookmark and Share


أضف تعليق

أنت بحاجة للبرامج التالية: الحجم : 2.26 ميجا الحجم : 19.8 ميجا