خطبة علي كرم الله وجهه عند بيعته بعد مقتل عثمان ـ رضي اللَّه عنه ـ

خطبة علي كرم الله وجهه عند بيعته بعد مقتل عثمان ـ رضي اللَّه عنه ـ

‏"‏أيها الناس، كتاب اللَّه وسنة نبيكم، لا يدَّع مدعٍ إلا على نفسه‏.‏ شُغِلَ الجنةُ والنارُ أمامه‏.‏ ساعٍ نجا‏.‏ وطالبٌ يرجو‏.‏ ومقصرٌ في النار، ثلاثة واثنان‏:‏ ملَك طار بجناحيه، ونبي أخذ اللَّه بيديه، لا سادسَ‏.‏ هلك من اقتحم‏.‏ وردِيَ من هوى‏.‏ واليمين والشمال مضلَة، الوسطى الجادَّةُ‏:‏ منهج عليه باقٍ‏:‏ الكتاب وآثار النبوة‏.‏ إن اللَّه أدَّب هذه الأمة بأدبين‏:‏ السوطِ والسيفِ، فلا هوادة فيهما عند الإمام‏.‏ فاستتروا ببيوتكم، وأصلحوا ذات بينكم، والتوبة من ورائكم من أبدى صفحته للحق هلك‏.‏ قد كانت أمور ملتم علي فيها مَيلة لم تكونوا عندي محمودين ولا مصيبين‏.‏ واللَّه أن لو أشاء أن أقول لقلت‏.‏ عفا اللَّه عما سلف‏.‏ انظروا، فإن أنكرتم فأنكروا وإن عَرَفتم فاروُوا‏.‏ حق وباطل ولكل أهل، واللَّه لئن أمِّر الباطل لقديمًا فعل‏.‏ ولئن أمر الحق لَرُبَّ ولعل‏.‏ ما أدبر شيء فأقبل‏"‏‏.‏

المقال السابق المقال التالى