جبينه صلى الله عليه وسلم

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أسيل الجبين " ،

الأسيل : هو المستوي

أخرجه البيهقي ابن عساكر

وععن عائشة رضي الله عنها قالت : كان صلى الله عليه وسلم أجلى الجبهة ، إذا طلع جبينه من بين الشعر ، أوطلع في فلق الصبح ، أو عند طفل الليل ، أو طلع بوجهه على الناس تراءوا جبينه كأنه ضوء السراج المتوقد يتلألأ وكان النبي صلى الله عليه وسلم واسع الجبهة .

رواه البيهقي في دلائل النبوة وابن عساكر