هكذا تكون المهات _ عبد الكريم بكار