إن الحسنات يذهبن السيئات

الكاتب : أبو إسلام أحمد بن علي

إن الحسنات يذهبن السيئات

حدثنا علي بن عبد العزيز ثنا حجاج بن المنهال ثنا حماد بن سلمة عن علي بن زيد عن يوسف بن مهران عن بن عباس أن رجلا أتى عمر بن الخطاب رضي الله عنه فقال إن امرأة أتتني أبايعها فأدخلتها الدولج فضربت بيدي إليها وراودتها وصنعت بها كل شيء غير الجماع فقال له عمر ويحك لعلها مغيب قال: نعم قال ائت أبا بكر فسله فأتاه فقال له ما قال لعمر فقال: ويحك لعلها مغيب فأتى رسول اللهصلى الله عليه وسلم فقال له مثل ما قال لأبي بكر وعمر فقال له رسول اللهصلى الله عليه وسلم ويحك لعلها مغيب في سبيل الله قال أجل فسكت رسول الله صلى الله عليهونزل القرآن (وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفاً من الليل إن الحسنات يذهبن السيئات ) إلى آخر الآية فقال الرجل يا رسول الله لي خاصة أم للناس عامة فرفع عمر يده فضرب صدره فقال لا والله ولا كرامة ولكن للناس عامة فضحك رسول اللهصلى الله عليه وسلم وقال صدق عمر. (المعجم الكبير ج12/ص215)

المقال السابق المقال التالى

مقالات في نفس القسم