عربي English עברית Deutsch Italiano 中文 Español Français Русский Indonesia Português Nederlands हिन्दी 日本の
  
  

تحت قسم معالم المدينة المنورة
تاريخ الاضافة 2010-02-18 01:40:42
المشاهدات 2163
أرسل الى صديق اطبع حمل المقال بصيغة وورد ساهم فى دعم الموقع Bookmark and Share

   


ما جاء في فضل مقبرة بني سلمة نقل ابن زبالة قال كعب الأحبار: إنا نجد في كتاب الله مقبرة بحافة غربي المدينة يحشر منها سبعون ألفاً لا حساب عليهم. وروى أيضاً عن مشيخة بني حزام أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (مقبرة بين سيلين غربية يضيء نورها يوم القيامة ما بين السماء إلى الأرض) ولما أصيب أبو عمرة بن السكن يوم أحد نقل إليها بأمر النبي صلى الله عليه وسلم فدفن، فكان أول من دفن فيها. ودفن فيها أيضاً أبو سعيد المقبري بوصيته.

-----------------

تحقيق النصرة بتلخيص معالم دار الهجرة
أبو بكر بن الحسين بن عمر المراغي ص 211-212
تحقيق: د. عبد الله العسيلان
ط1/1422هـ
المصدر :


وفي رواية أن جماعة من قتلى أحد نقلوا إليها. وسيأتي بيانها عند مسجد القبلتين والله أعلم.
وفي شمالي المدينة على طريق الحجاج الشاميين من خارج سور المدينة قبر النفس الزكية محمد بن عبد الله بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنهم المقتول في أيام أبي جعفر المنصور العباسي شرقي جبل سلع، وعليه بناء كبير بالحجارة، أرادوا عقد قبة فلم يتفق، وهو داخل مسجد كبير مهجور وفي قبلة المسجد منهل من عين الأزرق الخارجة من المدينة، عليه بناء مدرج بدرج من جهة الشرق والغرب، والعين في وسطه تجري إلى مفيضها من البركة التي ينزلها الحجاج.



                      المقال السابق                       المقال التالى




Bookmark and Share


أضف تعليق

أنت بحاجة للبرامج التالية: الحجم : 2.26 ميجا الحجم : 19.8 ميجا