1. المقالات
  2. الأحاديث النبوية عن الأخلاق الحميدة
  3. إذا أتى أحدَكم خادمُه بطعامِه

إذا أتى أحدَكم خادمُه بطعامِه

المقال مترجم الى : English Français

عن أبي هريرة -رضي الله عنه- عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: «إذا أتى أحدَكم خادمُه بطعامِه، فإنْ لم يُجلِسْه معه، فلْيُناوِلْهُ لُقمةً أو لُقْمَتَيْنِ أو أُكْلَة أو أُكْلَتَين، فإنه وَلِيَ عِلاجَه».

شرح الحديث :

في هذا الحديث أن الخادم أو المملوك إذا أصلح طعاماً لسيده, فمن المروءة وحسن المعاملة أن يُطعمَه سيده من هذا الطعام ولا يحرمُه منه وقد تعب فيه, وقد أصلحه وأحضره, فلا يليق بالمروءة والكرم وحُسن المعاملة أن هذا المملوك لا يذوق من الطعام, بل يعطيه منه ما يُطيِّبُ نفسَه ويردُّ تطلُّعه.

معاني الكلمات :

خَادِمُه       مَن يقوم بحاجته.

لُقْمَة       واحدة اللُّقَم، واللقم: هي ما يهيئه الإنسان من الطعام للالتقام.

ولي علاجه      أي علاج الطعام عند تحصيل آلاته وتحمل مشقة حرّه ودخانه عند الطبخ وشقّت به نفسه وشم رائحته.

فوائد من الحديث :

1- الحث على مكارم الأخلاق, والأمر بالتواضع وترك التكبر على العبد والخادم .

2- الأفضل لصاحب البيت أن يؤاكل خدمه، ومماليكه، وضيوفه الصغار، ولا يترفَّع، ولا يتكبَّر عن مؤاكلتهم ومؤانستهم، وأن يكون ذلك باحتشام .

3- الأفضل والأكمل أن يكون طعام المخدوم والخادم واحدًا .

4- جواز استخدام الغير .

5- أن الخادم مؤتمن على طعام السيد .



المقال السابق
موقع نصرة محمد رسول اللهIt's a beautiful day