1. المقالات
  2. الأحاديث النبوية عن الأخلاق الحميدة
  3. إنَّ مما أدرَكَ الناسُ من كلام النبوة الأولى إذا لم تستحي فاصنعْ ما شِئْتَ

إنَّ مما أدرَكَ الناسُ من كلام النبوة الأولى إذا لم تستحي فاصنعْ ما شِئْتَ

المقال مترجم الى : English Français

عن أبي مسعود الأنصاري -رضي الله عنه- مرفوعاً:

«إنَّ مما أدرَكَ الناسُ من كلام النبوة الأولى إذا لم تستحي فاصنعْ ما شِئْتَ».

(صحيح.) (رواه البخاري).

شرح الحديث: 

إن مما أُثِرَ عن الأنبياء السابقين الوصية بالحياء, والحياء صفة في النفس تحمل الإنسان على فعل ما يجمل ويُزين، وترك ما يُدَنِّس ويشين، وهو من خصال الايمان فإذا لم يمنع المرءَ الحياءُ الذي هو من الإيمان من ارتكاب ما يشينه فما الذي سيمنعه؟

معاني الكلمات:

 من كلام النبوة الأولى:    مما وصل إليهم من مبادئ الأنبياء والمأثور من كلامهم.

فوائد من الحديث:

 1-فيه تهديد ووعيد لمنزوع الحياء، فإن الحياء يكف صاحبه عن ارتكاب القبائح، ودناءة الأخلاق، ويحثه على مكارم الأخلاق ومعاليها. 

2-أن هذا مأثور عن الأنبياء المتقدمين.

3- أن الحياء هو الذي يجعل المرء المسلم يفعل ما يجمل ويزين، ويترك ما يدنس ويشين .

المقال السابق المقال التالى
موقع نصرة محمد رسول اللهIt's a beautiful day