كثرة قوات الشرطة وأعوان الظلمة

المقال مترجم الى : Français



كثرة قوات الشرطة وأعوان الظلمة:


" بادروا بالأعمال خصالا ستا : إمارة السفهاء ، و كثرة الشرط ، و قطيعة الرحم ، و بيع الحكم (في حديث آخر الرشوة في الحكم)، و استخفافا بالدم (وفي رواية: سفك الدم)، و نشوا يتخذون القرآن مزاميرا ، يقدمون الرجل ليس بأفقههم و لا أعلمهم ، مايقدمونه إلا ليغنيهم (إشارة إلى أناس يتخذون أئمة للصلاة من أجل جمال صوتهم لا من أجل علمهم) "(الألباني، صحيح)
" إن طالت بك مدة، أوشكت أن ترى قوما يغدون في سخط الله، ويروحون في لعنته. في أيديهم مثل أذناب البقر " (مسلم، صحيح)
" صنفان من أهل النار لم أرهما . قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس..."(مسلم، صحيح)
" يكون في هذه الأمة في آخر الزمان أو قال يخرج رجال من هذه الأمة في آخر الزمان معهم سياط كأنها أذناب البقر يغدون في سخط الله ويروحون في غضبه " (الهيثمي، رجاله ثقات)
(إشارة كذلك إلى كل أنواع العصي والهراوات لضرب الناس)

المقال السابق المقال التالى