حكاية زواج هاشم

المقال مترجم الى : English Español

حكاية زواج هاشم

عندما أشتد الفقر والجوع بالناس فى مكة فكر عمرو بن مناف ( هاشم جد النبي ) في أمر يفرج به عن أهله فكان يسافر إلى الشام صيفا و في الشتاء إلي اليمن لكي يتاجرو يأتي بالطعام إلى قومه فكان أول من علَّم أهل مكة التجارة إلى الشام و اليمن و قد ذكر الله تعالى هاتين الرحلتين في سورة قريش ،

و في إحدى المرات وعندما كان هاشم مسافراً إلى الشام مر يثرب _ المدينة _ فتزوج سلمى بنت عمرو إحدى سيدات بني النجار و تركها وهي حامل بإبنه عبد المطلب لتلد بين أهلها الذين كانو قد اشترطوا عليه أن تلد سلمى بينهم


المقال التالى