عربي English עברית Deutsch Italiano 中文 Español Français Русский Indonesia Português Nederlands हिन्दी 日本の
  
  

   

أسيد بن أبي إياس الكنّاني

رضي الله عنه


فجلس بين يديه وأسلم ، فأمّنه رسول الله
ومسح على وجهه وصدره

 

صحابي أسلم يوم الفتح ، وكان قد أهدر النبـي -صلى الله عليه
وسلم- دمه ، فجاء مستأمناً ، فأمّنه النبي الكريم فأسلم ، وصحب
النبي -صلى الله عليه وسلم

 


إهدار دمه


إنّ وفد بني عديّ بن الديل قدموا على النبي ، وطلبوا منه أن لا يُقاتلوه ولا يُقاتلوا معه قريشاً ، وتبرّؤوا من أسيد بن أبي إياس ، وقالوا :( إنه قد نال منك )فأباح النبي -صلى الله عليه وسلم- دمه ، وبلغ أسيد ذلك ، فأتى الطائف ، فلمّا كان عام الفتح خرج سارية بن زنيم إلى الطائف ، فأخبر أسيداً بذلك ، وكان قال له :( يا ابن أخي أخرجْ إليه ، فإنّه لا يقتل من أتاه )وأخذه وأتى به النبي -صلى الله عليه وسلم- ، فجلس بين يديه وأسلم ، فأمّنه رسول الله ، ومسح على وجهه وصدره فقال أسيد :

( وأنت الفتـى تهـدي معدّاً لدينهـا00000بل الله يهديها وقال لك أشهد
فما حملـتْ من ناقة فـوق كورها00000أبرّ وأوفى ذمّـة من محمـد
وأكسـى لبرد الحـال قبل ابتذالـه00000وأعطى لرأس السابق المتجرد
تعلـم رسـول اللـه أنـك قادر00000على كلّ حيّ متهمين ومنجد
تعلـم بأنّ الركـب ركب عويمـر00000هم الكاذبون المخلفو كل موعد
انبـوا رسـول اللـه أن قد هجوتـه00000فلا رفعت سوطي إليّ إذن يدي
سوى أننـي قد قلت ويـل أم فتيـة00000أصيبوا بنحس لا يطاق وأسعد
وهي أكثر من هذا ، فلمّا أنشده :( وأنت الفتى تهدي معدّاً لدينها )

 

قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- :( بل الله يهديها )قال الشاعر :( بل الله يهديها وقال لك أشهد )




                      المقال السابق                       المقال التالى




Bookmark and Share


أضف تعليق

أنت بحاجة للبرامج التالية: الحجم : 2.26 ميجا الحجم : 19.8 ميجا