1. المقالات
  2. كيف عاملهم النبي ﷺ؟
  3. تعامل النبي ﷺ مع العصاة و المذنبين

تعامل النبي ﷺ مع العصاة و المذنبين

الكاتب : محمد صالح المنجد
63 2024/05/26 2024/07/14
المقال مترجم الى : English

لقد كان أصحاب النبي محمد ﷺ من أعظم الناس تعظيما لحرمات الله، وأكثرهم خشية له، وأعظمهم خوفا منه. 

لقد كانوا يعظمون المعاصي فيجتنبونها، ومع ذلك لم يخل مجتمعهم ممن استزله الشيطان وهوى النفس، فوقع في بعض الذنوب و المعاصي خصوصا انهم كانوا حديثي عهد بجاهلية. ولكنهم كانوا سرعان ما يتوبون ويرجعون، وينهبون، حتى ولو أدى الأمر إلى إرهاق الأرواح وبذل  المهج في سبيل التخلص من عقاب الله يوم الدين. فينبغي لنا أن نقف على منهج النبي ﷺ في التعامل مع هؤلاء العصاة و المذنبين.

وقد أمر الله العصاة في زمانه أن يأتوا إليه؛ ليستغفر لهم الله

(وَلَوۡ أَنَّهُمۡ إِذ ظَّلَمُوٓاْ أَنفُسَهُمۡ جَآءُوكَ فَٱسۡتَغۡفَرُواْ ٱللَّهَ وَٱسۡتَغۡفَرَ لَهُمُ ٱلرَّسُولُ لَوَجَدُواْ ٱللَّهَ تَوَّابٗا رَّحِيمٗا)

[النساء:64]

فهم لا يأتونك يا محمد لتغفر لهم، ولكن لتطلب لهم من الله المغفرة.

المقال السابق المقال التالى

مقالات في نفس القسم

موقع نصرة محمد رسول اللهIt's a beautiful day