1. المقالات
  2. كيف عاملهم النبي ﷺ؟
  3. وأما في مكة فكان له جيران على عكس جيرانه في المدينة يؤذونه، ويسبونه:

وأما في مكة فكان له جيران على عكس جيرانه في المدينة يؤذونه، ويسبونه:

الكاتب : محمد صالح المنجد
435 2023/04/06 2024/07/22
قال ابن إسحاق: وكان النفر الذين يؤذون رسول الله صلى الله عليه وسلم: أبا لهب، والحكم بن العاص ابن أمية، وعقبة بن أبي معيط، وعدي بن حمراء الثقفي، وابن الاصداء الهذلي، وكانوا جيرانه، لم يسلم منهم أحد إلا الحكم بن أبي العاص

فكان أحدهم يطرح عليه صلى الله عليه وسلم رحم الشاة وهو يصلي، فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقف به على بابه ثم يقول: "يا بني عبد مناف أي جوار هذا؟!"

المقال السابق المقال التالى

مقالات في نفس القسم

موقع نصرة محمد رسول اللهIt's a beautiful day