عربي English עברית Deutsch Italiano 中文 Español Français Русский Indonesia Português Nederlands हिन्दी 日本の
  
  

تحت قسم القاب خير القرون
الكاتب فريق حملة النصرة الان
تاريخ الاضافة 2009-09-10 01:27:04
المشاهدات 708
أرسل الى صديق اطبع حمل المقال بصيغة وورد ساهم فى دعم الموقع Bookmark and Share

   

سيف الله المسلول :خالد بن الوليد رضي الله عنه


خالد بن الوليد بن المغيرة بن عبد الله بن عمر بن مخزوم، أسلم خالد بن الوليد متأخرا في العام الثامن من الهجرة النبوية ,وكان إسلامه بعد عمرة القضاء .
أول مشاركة لخالد بن الوليد في الجيش الإسلامي في معركة مؤته فلما قتل قادة الجيش الثلاثة كان هو القائد بعدهم فقد أنقذ الجيش وخرج به بأقل الخسائر ,وظهر في هذا العمل مكانته وقدرته في قيادة الجيوش .

 


وقال النبي -صلى الله عليه وسلم- عندما أخبر الصحابة بتلك الغزوة: (أخذ الراية زيد فأصيب، ثم أخذ الراية جعفر فأصيب، ثم أخذ الراية ابن رواحة فأصيب ،... وعيناه -صلى الله عليه وسلم- تذرفان، حتى أخذ الراية سيف من سيوف الله، حتى فتح الله عليهم)... فسمي خالد من ذلك اليوم سيف الله. ولقد أمره الرسول على أحد الكتائب الإسلامية التي تحركت لفتح مكة واستعمله الرسول أيضا في سرية للقبض على اكيدر ملك دومة الجندل أثناء

غزوة تبوك.


بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم إستعمله أبو بكر الصديق في قتال المرتدين وعلى رأسهم مسيلمة الكذاب ,وكان الانتصار حليفهم بتوفيق الله تعالى لهم,شارك في الفتوحات الإسلامية في بلاد العراق وفي الشام ,ولما أتت خلافة عمر بن الخطاب أرسل أبو عبيدة عامر بن الجراح إلى خالد بن الوليد ليكون أبو عبيدة القائد على الجيش لإفتتان المسلمين بخالد بن الوليد ,ولكنه لم يسلمه الكتاب إلا بعد فراغ خالد من القتال خوفا أن تضطرب صفوف المسلمين , في المجمل خاض خالد بن الوليد رضي الله عنه معارك عديدة انتصر فيها كلها و أهمها - ذات السلاسل -الثني-الولجة-أليس-أمغيشيا-الحيرة-الأنبار-عين تمر-دومة الجندل-الفراض. قتل من الفارسيين مئات الآلاف ليذوب الملك العظيم لفارس على يد عباد لله. دفن فيها في الجامع المعروف بأسمة في

مدينة حمص وقد ورث داره ابن عمه أيوب بن سلمه و القاعده تقول لا ميراث لأبناء العم الا بانقطاع الذريه . وقد شهد خالد بن الوليد حوالى مائة معركة بعد إسلامه.
وتوفي غفر الله تعالى في فراشه ,وكانت امنيته الإستشهاد في ساحات القتال

 




                      المقال السابق




Bookmark and Share


أضف تعليق

أنت بحاجة للبرامج التالية: الحجم : 2.26 ميجا الحجم : 19.8 ميجا