1. المقالات
  2. كيف عاملهم النبي ﷺ؟
  3. كان النبي ﷺ يراعي حال المستفتي، فيفتي كل سائل بما يناسب حاله

كان النبي ﷺ يراعي حال المستفتي، فيفتي كل سائل بما يناسب حاله

الكاتب : محمد صالح المنجد
60 2024/03/19 2024/05/21


عن ابن مسعود رضي الله عنه قال

سألت رسول الله ﷺ: أي العمل أفضل؟ قال:( الصلاة على ميقاتها) قلت: ثم أي؟ قال:( ثم بر الوالدين) قلت: ثم أي؟قال:( الجهاد في سبيل الله)

رواه البخاري [2787 ،]ومسلم[85.]

وعن أبي هريرة أن رسول الله ﷺ

سئل أي العمل أفضل؟ فقال:(إيمان بالله ورسوله) قيل: ثم ماذا. قال:( الجهاد في سبيل الله). قيل ثم ماذا. قال:( حج مبرور).

رواه البخاري [26 ،]ومسلم [83.]

وعن أبي أمامة أنه سأل رسول الله ﷺ أي العمل أفضل؟ قال

( عليك بالصوم، فإنه لا عدل له) ولما سئل: أي العمل أحب إلى الله؟ قال:( أدومه وإن قل) وكذلك لما سئل: أي الإسلام أفضل قال:( من سلم المسلمون من لسانه ويده) وسئل: أي الإسلام خير؟ فقال:( تطعم الطعام، وتقرأ السلام على من عرفت ومن لم تعرف). فيلاحظ في هذه الأحاديث اختلاف الأجوبة مع أن المسئول عنه شئ واحد.

 (رواه النسائي [2220 ،]وصححه الألباني.رواه مسلم [782 ]عن عائشة رضي الله عنها (2 (رواه البخاري [11 ،]ومسلم ]42 ]عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه. (3 (رواه البخاري [28 ،]ومسلم [39 ]عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما.

قال ابن حجر: ( ومحصل ما أجاب به العلماء عن هذا الحديث وغيره مما اختلفت فيه الأجوبة بأنه أفضل الأعمال، أن الجواب اختلف؛ لاختلاف أحوال السائلين، بأن أعلم كل قوم بما يحتاجون إليه، أو بما لهم فيه رغبة، أو بما هو لائق بهم أو كان الاختلاف باختلاف الأوقات بأن يكون العمل في ذلك الوقت أفضل منه في غيره، فقد كان الجهاد في ابتداء الإسلام أفضل الأعمال؛لأنه الوسيلة إلي القيام بها والتمكن من أدائها وقد تضافرت النصوص على أن الصلاة أفضل من الصدقة، ومع ذلك ففي وقت مواساة المضطر تكون الصدقة أفضل …)

المراجع

  1. فتح الباري [2/9.]

[

المقال السابق المقال التالى

مقالات في نفس القسم

موقع نصرة محمد رسول اللهIt's a beautiful day