1. المقالات
  2. كيف عاملهم النبي ﷺ؟
  3. وندبهم إلى ذلك ويبين لهم أنه من فعل المعروف

وندبهم إلى ذلك ويبين لهم أنه من فعل المعروف

الكاتب : محمد صالح المنجد
126 2024/01/15 2024/05/30
المقال مترجم الى : English



عن عائشة رضي الله عنها قالت

سمع رسول الله ﷺ صوت خصوم بالباب عالية أصواتهما. وإذا أحدهما يستوضع الآخر، ويسترفقة في شئ وهو يقول: والله لا أفعل.فخرج عليهما رسول الله ﷺ فقال:( أين المتألي على الله لا يفعل المعروف). فقال: أنا رسول الله، وله أي ذلك أحب. 

من فوائد الحديث:

فيه: الحض على الرفق بالغريم، و الإحسان إليه بالوضع عنه.

وفيه: الزجر عن الحلف على ترك فعل الخير، وأنه يستحب لمن حلف لا يفعل خيرا أن يحنث، ويكفر عن يمينه.

وفيه: الشفاعة على أصحاب الحقوق.

وفيه: قبول الشفاعة في الخير.

وعن سهل بن سعد رضي الله عنه

( أن أهل قباء اقتتلوا حتى تراموا بالحجارة، فأخبر رسول الله ﷺ بذلك). 

المقال السابق المقال التالى

مقالات في نفس القسم

موقع نصرة محمد رسول اللهIt's a beautiful day