حكم بول الطفل الرضيع، وكيفية تطهيره

الكاتب : الشيخ محمد نور بن عبد الحفيظ سويد

رابعاً: - حكم بول الطفل الرضيع، وكيفية تطهيره:

روى الإمام مسلم في صحيحه عدداً من الأحاديث النبوية في كيفية غسل بول الطفل الرضيع، فأورد:

1- عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ للَّهُ عَنْهَا قَالَتْ أَنَّ النَّبِيُّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يُؤْتَى بِالصِّبْيَانِ فَيُبَرِّكُ عَلَيْهِمْ وَيُحَنِّكُهُمْ فَأُتِيَ بِصَبِيٍّ فَبَالَ عَلَيْهِ فَدَعَا بِمَاءٍ فَأَتْبَعَهُ بَوْلَهُ وَلَمْ يَغْسِلْهُ. 

2- وفي رواية لها أيضاً قالت: أتي رسول الله صلى الله عليه وسلم بصبي؛ فبال في حجره، فدعا بماء فصبه عليه.

3- وعن أم قيس بنت محصن أنها أتت رسول الله صلى الله عليه وسلم بابن لها؛ لم يأكل الطعام فوضعته في حجره، فقال: فلم يزد على أن نضح بالماء.

وفي رواية: فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم بماء فنصحه على ثوبه، ولم يغسله غسلاً.

فذهب الشافعي إلى النضح، والحنفية والمالكية إلى الغسل، وأما كون بول الصبي نجساً، فهذا مجمع عليه، كما نقل النووي – رحمه الله - .

المقال السابق المقال التالى

مقالات في نفس القسم